ماى ايجى الحديث
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
دخول
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
8401 المساهمات
5847 المساهمات
4009 المساهمات
2581 المساهمات
1893 المساهمات
1758 المساهمات
1618 المساهمات
1513 المساهمات
906 المساهمات
700 المساهمات
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 4051 عُضو.آخر عُضو مُسجل هو alyhassan فمرحباً به.أعضاؤنا قدموا 33813 مساهمة في هذا المنتدىفي 7216 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

مُعاينة اللائحة بأكملها

تصويت
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 
التبادل الاعلاني

       قم بوضع اعلانك هنا اتصل ب 

albrns_1234@yahoo.com

او عبر الهاتف 00201066538531 

سحابة الكلمات الدلالية


شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
verjenia4ever
صاحب مكان
صاحب مكان
انثى عدد المساهمات : 8401
تاريخ التسجيل : 28/08/2009

الرياض: اكتشاف جينين يصيبان الكلى ويتلفان الدماغ

في الجمعة ديسمبر 11, 2009 1:54 am
بسم الله الرحمن الرحيم


الرياض: اكتشاف جينين يصيبان الكلى ويتلفان الدماغ


- أيمن الرشيدان من الرياض - 16/02/1428هـ
اكتشف فريق طبي بحثي في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في الرياض، طفرات جينية في جينين اثنين مسؤولين عن مرض يصيب الكلى عند السعوديين يدعى NDI، تنتج عنهما مشكلات صحية معقدة من أبرزها تشنجات حادة وتلف في أنسجة الدماغ.
وأكد الدكتور حمد المجلي الباحث الرئيس واستشاري الكلى عند الأطفال، أن الفريق البحثي اكتشف وجود طفرات جينية، لا تحدث سوى عند السعوديين في جينين مسؤولين عن حدوث مرض يدعى NEPHROGENIC DIABETES INSEPEDUS، لدى ثلاث عائلات في المملكة، إضافة إلى طفرة في جين ثالث سبق أن اكتشفت مسؤوليته عن هذا المرض في الولايات المتحدة.
وأوضح الدكتور المجلي أن هناك هرموناً يصطلح على تسميته ADH تفرزه الغدة النخامية في الدماغ، مسؤولاً عن تنظيم السوائل في الجسم ويعمل على مستقبلات في كبيبات الكلية، لمنع فقدان السوائل عن طريقها بشكل كبير، بيد أن حدوث عطب جيني يؤدي إلى خلل في مستقبلات هذا الهرمون داخل الكلية، ما ينتج عنه فقدان كميات كبيرة من سوائل الجسم عن طريق التبول، الأمر الذي يحدث جفافاً شديداً لدى المصابين وارتفاعا في مستوى الأملاح، لتنتج عن ذلك تشنجات شديدة وتلف في أنسجة المخ إذا لم تتم السيطرة على أعراض المرض مبكراً.
وكان الفريق البحثي قد درس على مدى ثلاثة أعوام ثلاث عائلات سعودية مصابة بالمرض، تكونت في مجملها من 16 فردا، منهم ستة مصابين بالمرض، بينما عشرة منهم حاملون للمرض أو لديهم تبول لا إرادي بشكل كبير، أو بعض التشنجات أو تلف في أنسجة الدماغ.
وبحسب الدكتور المجلي، فإن هذا الاكتشاف سيساعد مستقبلاً على فحص العائلات التي تعاني من أعراض مشابهة لمعرفة مدى إصابة أفرادها بالمرض، الأمر الذي سيسهم في وضع برنامج علاجي منظم لمنع المضاعفات الشديدة للمرض.
وأكد الباحث أن هذه الدراسة ستكون نواة لبرنامج يجري تأسيسه في المستشفى لاستقبال الحالات المشتبه فيها من جميع مستشفيات مناطق المملكة لتشخيصها جينياً وإكلينيكياً.
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى